Banyak cara dilakukan masyarakat untuk menyemarakkan Bulan Suci Ramadhan. Contoh : ada yang menabuh kentongan, ada juga yang membaca Al-Quran dengan pengeras suara, sedangkan waktunya berbeda-beda dalam melaksanakannya, ada yang sampai semalaman dan ada juga yang hanya sampai jam 12. Permasalahan muncul ketika ada sebagian masyarakat merasa terganggu dengan kegiatan tersebut, sehingga ada sebagian dari mereka yang menyatakan atau memvonis haram, dikarenakan dapat mengganggu orang lain, namun perlu kita sadari bahwa membaca Al-Quran dengan keras pada waktu bulan puasa merupakan sebuah tradisi yang patut kita lestarikan, karena disamping menjadi motifasi bagi orang yang malas membaca Al-Quran juga membuat malam bulan ramadhan tidak sunyi, apalagi tradisi itu cuma dilakukan satu bulan dalam setahun. (PP. Darusalam Jajar Trenggalek)

Apakah dapat dibenarkan pernyataan haram yang diklaim sebagian masyarakat tersebut ?

Pernyataan HARAM dapat dibenarkan dengan catatan apabila dapat menimbulkan sangat mengganggu (idza’ syadid).

Referensi :

  1. Bughyatu al-Mustarsyidin, Juz II/h. 133
  2. Al-Majmu’ Syarh Muhadzdzab, Juz II/h. 166
  3. Fathu al-Mu’in,h. 103
  4. Mughni al-Muhtaj, Juz I/h. 250
  5. Al-Fiqh ‘ala Madzahibil Arba’ah, Juz I/h. 161

Kalau benar, bagaimana solusinya, mengingat adanya unsur motifasi ibadah dan syiar di bulan Ramadhan ?

Dengan mengecilkan volume suara sampai batas tidak mengganggu.

Referensi :

  1. Bughyatu al-Mustarsyidin, Juz I/h. 94

Baca Juga:Kumpulan Hasil Bahtsul Masail

Klik Untuk Referensi Lengkap

Referensi jawaban pertanyaan 1

  • (بغية المسترشدين – (1 / 133

مسألة : ك) : لا يكره في المسجد الجهر بالذكر بأنواعه ، ومنه قراءة القرآن إلا إن شوّش على مصلّ أو أذى نائماً ، بل إن كثر التأذي حرم فيمنع منه حينئذ ، كما لو جلس بعد الأذان يذكر الله تعالى ، وكل من أتى للصلاة جلس معه وشوّش على المصلين ، فإن لم يكن ثم تشويش أبيح بل ندب لنحو تعليم إن لم يخف رياء ، ويكره تعليق الأوراق المنقوش فيها صورة الحرمين وما فيهما من المشاعر المسماة بالعمر في المسجد للتشويش على المصلين وغيرهم ، ولكراهة الصلاة إلى ما يلهي لأنه يخلّ بالخشوع ، وقد صرحوا بكراهة نقش المسجد وهذا منه ، نعم إن كانت مرتفعة بحيث لا تشوّش فلا بأس ، إلا إن تولد من إلصاقها تلويث المسجد أو فساد تجصيصه ، ولا يجوز الانتفاع بها بغير رضا مالكها ، إلا إن بليت وسقطت ماليتها ، فلكل أخذها لقضاء العرف بذلك

  • المجموع – (ج 2 / ص 166)

(فرع) جاءت في الصحيح أحاديث تقتضي استحباب رفع الصوت بالقراءة وأحاديث تقتضي أن الاسرار والاخفاء أفضل قال العلماء وطريق الجمع بينها أن الاخفاء أبعد من الرياء فهو أفضل في حق من يخاف الرياء وكذا ما يتأذى المصلون وغيرهم بجهره فالاخفاء أفضل في حقه فان لم يخف الرياء ولم يتأذ أحد بجهره فالجهر أفضل لان العمل فيه أكثر ولان فائدته تتعدى إلى السامعين ولانه يوقظ قلب القارئ ويجمع همه الي الفكر ويصرف سمعه إليه ويطرد النوم ويزيد في النشاط وقد أوضحت جملة من الاحاديث والآثار الواردة من ذلك في التبيان *

  • فتح المعين – (ج 2 / ص 103)

ويكره الجهر بقراءة الكهف وغيره إن حصل به تأذ لمصل أو نائم – كما صرح النووي في كتبه – وقال شيخنا في شرح العباب: ينبغي حرمة الجهر بالقراءة في المسجد.  وحمل كلام النووي بالكراهة: على ما إذا خف التأذي، وعلى كون القراءة في غير المسجد، الى أن قال ….. وقال شيخنا في شرح العباب: ينبغي حرمة الجهر بالقراءة في المسجد. وحمل كلام النووي بالكراهة: على ما إذا خف التأذي، وعلى كون القراءة في غير المسجد، وإكثار صلاة على النبي (ص) (يومها وليلتها) للاخبار الصحيحة الآمرة بذلك، فالاكثار منها أفضل من اكثار ذكر لم يرد بخصوصه.

Referensi jawaban pertanyaan 2

بغية المسترشدين للسيد باعلوي الحضرمي – (ج 1 / ص 94)

((مسألة: ك): الذكر كالقراءة مطلوب بصريح الآيات والروايات والجهر به حيث لم يخف رياء ولم يشوّش على نحو مصل أفضل، لأن العمل فيه أكثر، وتتعدى فضيلته للسامع، ولأنه يوقظ قلب القارىء، ويجمع همه للفكر، ويصرف سمعه إليه، ويطرد النوم، ويزيد في النشاط، ولو جلس أناس يقرأون القرآن ثم آخر ونام بقربهم وتأذى بالجهر أمروا بخفض الصوت لا بترك القراءة جمعاً بين فضيلة القراءة وترك الأذى، فإن لم يخفضوه كره، وإن أذن المتأذي لإطلاقهم كراهة الأذى من غير تقييد بشيء، ولأن الإذن غالباً يكون عن حياء، نعم إن ضيق النائم على المصلين أو شوّش عليهم حرم عليه النوم حينئذٍ كما هو المنقول، وكالنائم المشتغل بمطالعة أو تدريس، وما ورد في الكتاب والسنة من الأدعية والأذكار مطلقاً يحمل على إطلاقه، نعم ما قيده الأئمة تقيد، إذ من المعلوم أن الصلاة على النبي لا تطلب في نحو قيام الصلاة وركوعها وقس عليه.


Judul Asli: Tadarusan Di Malam Ramadhan

HASIL KEPUTUSAN BAHTSUL MASA-IL II
LBM PCNU TRENGGALEK 2018
Di PP. Al-MURSYID Duwet, Ngetal, Pogalan, Trenggalek
Selasa, 11 Desember 2018

Mushahih
KH. Ahmad Dahlan, K. Sa’dulloh

Perumus
Agus Nafi’ul Waro, Agus Ahmad Thohar

Moderator
Alamur Rohman Muhammad

Notulen
Najmuddin, Agus M. Khoiruddin

Ilustrasi: mqalaat